ثقافة وفن

الآثار نجم مسلسلات رمضان للعام الثالث

للسنة الثالثة على التوالي تحتل الآثار موقعا متميزا في الدراما الرمضانية والتي بدأت سباقها امس حيث حرص مخرجو الدراما على الخروج من مواقع التصوير بالاستديوهات الى مواقع اخرى طبيعية واثرية في تقليد بدأ العام قبل الماضي في عدد من المسلسلات ابرزها “لا تطفئ الشمس”وكفر دلهاب “و”ريح المدام” واستمر العام الماضي الذي شهد أهتمام خاص بقضايا الآثار وهو ما ظهر بمسلسل “طايع” بطولة عمرو يوسف وكنده علوش ورحيم “بطولة ياسر جلال ونور

وظهر ت المواقع الأثرية هذا العام منذ بداية التتر بمسلسل حمادة هلال “ابن أصول” حيث حرص صناع العمل على الخروج عن الشكل التقليدي للمقدمة وقاموا بتصويرة بكامل أبطاله في القاهرة التاريخية وتحديدا بشارع المعز والغورية فيما ظهرت القاهرة الخديوية بشكل كبير في مشاهد المعارك للحلقة الاولى لمسلسل”لمس أكتاف “للفنان ياسر جلال حيث دارت على سطع العمارة رقم 18 بشارع عماد الدين وهي واحدة من 4 عمارات لا تزال محتفظة بقبابها التي بنيت في عصر الخديوي أسماعيل

ثالث المسلسلات التي حرصت على أظهار المناطق الأثرية منذ الحلقة الاولى كان مسلسل الفنان مصطفى شعبان “ابو جبل “حيث أظهرت لقطات التصوير العلوي” الدرون ” منطقة المقطم حيث ظهر مسجد قديم آيل للسقوط بأعلى سفح جبل المقطم في منطقة الأباجية التابعة لحي الخليفة بالقاهرة، حيث مسجد العارف بالله شاهين الخلوتي، شيخ الطريقة الخلوتية

معلومات حول الكاتب

أحمد عبدالعزيز

اترك تعليق