عاجل

صدمة : مواطن يتقدم بشكوي للسفير المصري في اوكرانيا حول مطلوب للانتربول فتفاجأ بمشاركته باجتماعات السفارة

تقدم المواطن المصري ورجل الاعمال حسن مأمون مدير شركة المأمون عن دوافع السفير المصري في دولة اوكرانيا ، الدكتور حسام الدين علي لدعوة مواطن مصري مطلوب للعدالة المصرية علي خلفية قضايا شيكات بدون رصيد وصدرت بحقه مذكرة الانتربول المصري الي اجتماعات داخل مبني السفارة المصرية في كييف ومشاركته بوفد دبلوماسي مصري خلال الاجتماع بالطلبة المصرية في دولة اوكرانيا في احدي الجامعات الحكومية في احدي المدن الاوكرانية.

جاء ذلك في خطاب من المواطن المصري حسن مامون يطالب فيه بالوقوف علي الحقائق والعمل علي حماية سمعة مصر وسفاراتها وجاليتها ، حيث ارفق السيد مأمون صورا تشير الى مشاركة المواطن المصري خالد جمال رضوان في الصفوف الاولى للاجتماعات داخل مبنى السفارة اضافة الى مرافقته لوفد دبلوماسي مصري في اجتماعات رسمية بادارة جامعة دونيتسك الطبية بمدينة كيروفوغراد الأوكرانية وكذلك باجتماع الطلبة المصريين.

فقد اشار المأمون في تصريحاته الخاصة بانه يشعر بالدهشة والاستغراب لدعوة السفير المصري لشخص محكوم عليه بالسجن ثلاث سنوان بتهمة “شيك دون رصيد” والترويج له لدى الطلبة كشخص ثقة، لا سيما بعد ان تقدم للسفير بخطابات رسمية لاتخاذ الاجراءات القانونية لمثول المواطن المصري خالد جمال رضوان امام مؤسسات انفاذ القانون المصري، على حد تصريحه.

واكد المأمون بان الحكم الصادر بحق المواطن خالد جمال رضوان رقم 9178 لعام 2016 “جنح مستانف شرق القاهرة” والمقيد برقم 61432 بسنة 2014 جنح مدينة نصر هو حكم نهائي، وان السفارة تلقت نسخة من الحكم اضافة الى صورة عن مذكرة الانتربول المصري، على حد تصريحه.

وكشف للراي العام بانه قال في أحد خطاباته للسفير المصري في كييف :”سعادة السفير حسام الدين علي المحترم، نظرا لحصولنا على حكم نهائى في القضية ضد السيد / خالد جمال رضوان صاحب ومدير شركة اية تورستك للسياحة بأوكرانيا، تم افادتنا من الانتربول بان المتهم والمحكوم عليه بثلاث سنوات سجن فى قضية شيك بدون رصيد موجود بأوكرانيا وليس له محل اقامه”. واضاف في خطابه “كما ويشاع بأن سفارتكم الموقرة بدولة أوكرانيا تحظى بعلاقات قوية معه وانه من الصعب ترحيله وان السفارة تروج له ليمثل الجالية المصرية مما يُسيء لسمعة وطننا العظيم”. على حد ذكر الخطاب.

معلومات حول الكاتب

أحمد عبدالعزيز

اترك تعليق