التخطي إلى المحتوى
كتب: آخر تحديث:

بشرى ساره للوافدين في قطر وخبر سار إنتظره الجميع منذ سنين يتحقق الآن وبعد طول إنتظار

مكافأة للوافدين، مما لا شك فيه أن المقيمين في دول الإغتراب، يعانون ظروف مالية صعبة، وذلك لصعبوبة الحياة وغلاء المعيشة والظروف الإقتصادية التي توجد في كل بلد عربي إزاء الأزمات التي تمر بها البلاد.

كما أن الوافدين يدفعون رسوم كثيرة إن كانت رسوم خروج وعودة أو تذاكر طيران، أو رسوم مرورية ورسوم تعليم وصحة وكذلك رسوم على الإقامة.

لذلك ومن باب التخفيف على الوافدين، قررت شبكة خليجنا اليوم منح الوافدين الذين أمضوا سنتين فأكثر مكافأة مالية بشروط بسيطة بإمكان الجميع إجتيازها.

وهذه الشروط ليست تعجيزية، إنما بأمكان الجميع إتمامها إذا توفرت عنده الإمكانات، لكل وافد في قطر 5 آلاف ريال قطري أي إذا قام بالعمل عن بعد 3 ساعات يوميا على صفحات خاصة بالشبكة ، فيس بوك وتويتر، وطبيعة العمل ستكون سهلة للغاية.

أن يقوم الوافد بمتابعة الصفحات الفيسبوكية، من خلال الهاتف المحمول لديه، عن طريق تنزيل صور ومنشورات عامة لهذه الصفحات،

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.