التخطي إلى المحتوى
كتب: آخر تحديث:

الكويت تضع غرامة 10 آلاف دينار وحبس سنة وإبعاد لأي شخص يرتكب هذه المخالفة داخل أراضيها!

حذرت الكويت من عقوبات كثيرة في الآونة الأخيرة كان آخرها عقوبات مرورية تتضمن مخالفة أي سائق يسير في سرعات محددة ببعض الطرقات.

وأخرى حذرت من إرتكاب بعض المخالفات المتعلقة برمي النفايات في الشواطئ وأماكن التخييم ووضعت غرامة مالية كبيرة وحبس لأي شخص يفعلها.

أما الآن فقد أشار الكاتب والمتخصص في الشأن القضائي في مقال سابق له قمنا بنشره أن أي خطاب يوجه إلى الوافدين يستهدف كراهيتهم والسعي إلى ازدرائهم هو خطاب مجرّم بموجب أحكام قانون الوحدة الوطنية الذي يعاقب مرتكبه بالسجن سنة وبغرامة تصل الى 10 ألف دينار على الأقل.

حيث يجرم القانون من يرتكب هذه المخالفات سواء من النواب الذين يكررون إزدرائهم للوافدين أو المواطنين الذين يوجهون خطابات عنصرية للوافدين.

وجاء نص المقال الذي نشرته الجريدة اليوم كما يلي: رغم تحفظي عن العقوبات الواردة في قانون الوحدة الوطنية رقم 19 لسنة 2012، فإن هذا القانون يعاقب بحكم المادة الأولى منه على كل خطاب كراهية يوجه الى أي فئة من فئات المجتمع يعمل ذلك الخطاب على ازدرائها لمجرد الانتماء اليها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.