التخطي إلى المحتوى
كتب: آخر تحديث:

عاجل/ بالتفاصيل الحكومة المصرية تستعد لقرارات جديدة بشأن المصريين بالسعودية

كشف عادل ناصر، رئيس مجلس إدارة غرفة الجيزة التجارية، عن عقد اجتماع موسع بعد إجازة عيد الفطر، لبحث تعزيز التعاون المشترك بين شركات إلحاق العمالة المصرية والمسئولين بدولتي العراق والسعودية.

وأعلن “ناصر”، أنه جارٍ حالياً توجيه دعوات لسفيري الدولتين بالقاهرة لحضور الاجتماع المُنتظر، وكذلك وزير القوى العاملة، ومساعد وزير الخارجية للشئون العربية.

جاء ذلك خلال حفل الإفطار الذي أقامته شعبة شركات التوظيف بغرفة الجيزة، برئاسة أحمد سعد، بحضور عادل ناصر، رئيس الغرفة التجارية بالجيزة، ومحمد إمبابي، سكرتير عام الغرفة، وعادل رزين، رئيس قطاع الشئون التجارية بالغرفة، وموسى مكاوي، القنصل العراقي بالقاهرة، ومازن المباحي، مدير العلاقات العامة بالسفارة العراقية، وفراس السلط، رئيس قسم العمل بالسفارة السعودية بالقاهرة، فضلاً عن أعضاء مجلس إدارة الشُعبة، وعدد كبير من أصحاب شركات التوظيف، من منتسبي غرفة الجيزة التجارية.

ويتجاوز عدد المصريين العاملين بالسعودية 2.9 مليون مصري، وفقاً لتعداد مصر في 2017، فيما يبلغ عدد العاملين بالعراق من المصريين 22 ألف عامل.

وقال عادل ناصر، إن من أهم أدوار الغرف التجارية، تعزيز الدور المصري خارجياً، ولاسيما فيما يتعلق بالشأن الاقتصادي، مؤكداً أن تعزيز فرص تواجد ومنافسة العمالة المصرية بالأسواق العربية، يُعد من المحاور الإستراتيجية لمحاربة أزمة البطالة، مشيرًا إلى زيارة إبراهيم محلب، مساعد رئيس الجمهورية، لدولة العراق لبحث فرص الشركات والعمالة المصرية للمشاركة في مشروعات إعادة إعمار العراق.

وأوضح “ناصر”، أن الاجتماع يستهدف توحيد جهود كافة الأطراف المعنية بمنظومة عمل المصريين بالخارج، بما يضمن تحقيق صالح كافة الأطراف وعلى رأسها العامل المصري الذي تضعه الدولة المصرية على رأس أولوياتها خلال الفترة الأخيرة سواء العاملين داخل مصر أو خارجها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.