التخطي إلى المحتوى
كتب: آخر تحديث:

السيسي: ننفذ أكبر محطة تحلية مياه لحل مسألة محتملة

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن الشعب المصري، ربما لا يشعر بفائدة إنشاء محطات معالجة المياه، متابعًا: “ممكن المواطن يقول طب أنا أخدت إيه، أوعى تتصور إن اللي بيتعمل ده أنت مالكش فيه مصلحة مباشرة كمواطن”، وما يتم في مصر حاليًا أكبر مشروع في تاريخ مصر لمعالجة مياه الصرف الصحي والتحلية.

وأضاف السيسي، خلال كلمة له أثناء افتتاح عدد من المشروعات القومية بعدد من المحافظات، أن الدولة وجهت جهودها لإنشاء هذه المحطات ليس من باب الترف، ولكن لحل مسألة محتملة: “مش هتكلم أكتر من كدا”.

وتابع الرئيس: “مش ممكن هنسمح إن يكون فيه مشكلة مياه في مصر، كدولة وحكومة وقيادة”، موضحًا، أن الدولة لا تسعى للحفاظ على حصتها فقط من المياه، ولكن لتعظيم الاستفادة من كل قطرة مياه.

ولفت السيسي إلى معالجة المياه معالجة ثلاثية، حتى لا يترتب عليها أي آثار سلبية على صحة المواطن المصري، ومشروع معالجة المياه هو الأضخم والأكثر تكلفة في تاريخ معالجة المياه في مصر، لتأمين حق كل مواطن في المياه من الصعيد وحتى الإسكندرية، بدءًا من الزراعة وحتى مياه الشرب، مضيفًا: “إحنا حريصين إننا نعظم الاستفادة من كل قطرة مياه، ما يبقاش عندنا محطة ثنائية فقط، لكن ثنائية متطورة أو ثلاثية”.

وأضاف: “نجهز المياه ولا نسيبكم تواجهوا المشكلة وتقولوا سابونا وماخدوش بالهم، لا إحنا واخدين بالنا كويس جدًا وجاهزين”.

وتطرق الرئيس إلى الحديث عن إنشاء مليون وحدة سكنية، موضحًا، أنه عندما بدأ الحديث عن هذا الرقم منذ 4 سنوات، كان تحديًا، واعتقد الكثيرون أنه لا يمكن تحقيقه، وتمكنت الدولة من إنشاء عدد أكبر من الوحدات بزيادة 250 ألف وحدة على الأقل، وتسعى الدولة لإنجاز المشروعات حتى لا تزيد الأعباء والتكلفة بمرور الوقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.